كشف سفيردولة الحنوب السودان ميان دوت عن ترتيبات نهائية تبدأ اليوم الأحد بمحطة هجليج التجميعية لبداية ضخ النفط من حقول دولة الجنوب السودان غداً ” الإثنين ” بعد توقف دام خمس سنوات. 
وأكد ميان دوت أمس”السبت” وصول وزير نفط دولة الجنوب ايزاكيل أمس إلى هجليج توطئة لاستكمال ماتبقى من إجراءات لتسريع وتيرة العمل لضخ النفط ، الذي كان مقرراً لضخه الثاني من سبتمبر المقبل ، مشيراً إلى عقد إجتماع مشترك اليوم داخل الحقول المنتجة مع وزير النفط والغاز السوداني أزهري عبد القادر لوضع اللمسات النهائية لضخ النفط .
وقال السفير : سنبدأ الاختبارات الرسمية لعمليات الضخ غداً الإثنين من حقل ” ثيمساوس” بولايةالوحدة بدولة الجنوب بإنتاج ييلغ مابين “45 إلى 47” ألف برميل يوميا ًوسيعقب ذلك دخول بقية الحقول تباعاً ليصل مجمل الإنتاج إلى “120” ألف برميل يومياً خلال فترة وجيزة .
وكان السودان ودولة الجنوب قد وقعاً اتفاقا في يونيو الماضي يتم بموجبه إستئناف ضخ نفط دولةالجنوب عبر السودان ، على أن يشرع السودان في تأهيل حقول النفط التي توقفت عن العمل في دولةجنوب السودان لمدة “5” سنوات نتيجة للحرب الأهلية التي أوقفت تدفق النفط .
وكانت مصادر ذكرت أن الخرطوم ستحصل على عوائد تصل إلى “750” ألف دولار في اليوم ، مقابل استخدام دولة الجنوب خط الأنابيب الذي يعبر بالنفط من حقول الإنتاج إلى ميناء بشائر لتصدير النفط على البحر الأحمر .
وبحسب صحيفة الصيحةوتوافقت ” دولتا السودان ” في وقت سابق على المتأخرات المالية المستحقة للخرطوم لدى جوبا والتي تبلغ “2,2”مليار دولار بالإنتاج النفطي 

Share This