موضوع الدولار موضوع كبير ومربوط بالاختلال في الميزان التجاري ونسبة وارداتنا أكبر من صادراتنا والمعالجة في الاختلال الاقتصادي السوداني تحتاج إلى زمن لحلها، ولكن ارتفاع الدولار أحياناً قد تكون أسبابه سياسية، ومعالجة سعر الصرف تأتي في إطار المعالجات الكلية ونلاحظ الآن في ميزانية 2020 فيها مؤشرات إيجابية كثيرة جداً إذا استطاعت الحكومة أن تطبقها.

المصدر: سودارس ورماة الحدق

Share This