قام جهاز الأمن والمخابرات السوداني وفي عملية نوعية في الساعات الأولى من صباح يوم “الإثنين”
بتحرير قوة عسكرية مصرية تم إختطافها من قبل مجموعة ليبية متفلتة على الحدود السودانية المصرية الليبية قبل أن تنقل بواسطة الخاطفين الى داخل الجنوب الليبي.
وبحسب ما إطلع محرر كوش نيوز على موقع المركز السوداني للخدمات الصحفية، قال مصدر أمني أن القوة المصرية المكونة من ضابط و4 جنود تم تحريرها بواسطة جهاز الأمن والمخابرات السوداني
في عملية خاصة تمت بإشراف مباشر من الفريق أول أمن مهندس صلاح عبد الله محمد المدير العام لجهاز الأمن والمخابرات الوطني.
هذا وقد أعلن المتحدث العسكري المصري في تدوينة على صفحته الرسمية على فيسبوك (تتقدم القوات المسلحة المصرية بالشكر والتقدير للقوات المسلحة السودانية وأجهزة الأمن فى معاونة القوات المسلحة المصرية فى عودة الدورية المفقودة ). 
وفي الساعات الأولى من صباح يوم “الإثنين” قام جهاز الأمن والمخابرات السوداني وفي عملية نوعية بتحرير قوة عسكرية مصرية تم إختطافها من قبل مجموعة ليبية متفلتة على الحدود السودانية المصرية الليبية قبل أن تنقل بواسطة الخاطفين الى داخل الجنوب الليبي.
وتداول مرتادو مواقع التواصل الإجتماعي بحسب رصد كوش نيوز، صوراً تظهر الجنود المصريين الذين تم تحريرهم بواسطة جهاز الأمن والمخابرات السوداني.
وبحسب ما إطلع محرر كوش نيوز على موقع المركز السوداني للخدمات الصحفية، قال مصدر أمني أن القوة المصرية المكونة من ضابط و4 جنود تم تحريرها بواسطة جهاز الأمن والمخابرات السوداني في عملية خاصة تمت بإشراف مباشر من الفريق أول أمن مهندس صلاح عبد الله محمد المدير العام لجهاز الأمن والمخابرات الوطني.

Share This