طالب بروفيسور عصام الدين عبد الوهاب بوب الخبير الاقتصادي المعروف بخضوع قرار المجلس العسكري الرامي لخروج الحكومة من النشاط التجاري في البلاد لمزيد من الدراسة والتشاور . 
وأضاف بوب فى تصريح (لسونا) أن القرار يأتي فى خضم فوضى اقتصادية كاملة تمر بها البلاد منذ سنوات موضحا ان خروج الدولة من النشاط الاقتصادي لايعني خروجها من الاقتصاد لجهة ان الحكومة تشكل المرجعية الاولى فى الاقتصاد لافتا الى ان هنالك مشاريع استراتيجية لابد ان تتحكم فيها الدولة من منطلق مسؤوليتها الوطنية والتاريخية تجاه مواطنيها من بينها مصانع السكر والتصنيع الحربي ومشروع الجزيرة وغيرها .
ودعا الى هيكلة الوزارات الاقتصادية المعنية لازالة التشوهات الاقتصادية مثل الاحتكار لتحقيق مبدأ المنافسة الحرة بين القطاعات المنتجة مع توفير فرص التجارة للجميع تأسيسا على آلية السوق (العرض والطلب) ومعايير الجودة والكفاءة للسلع والخدمات .

المصدر: سوداراس ووكالة السودان للأنباء

Share This