تحتسب رئاسة الجمهورية عند المولى عز وجل محافظ بنك السودان المركزي، حازم عبد القادر أحمد بابكر  الذي لبى نداء ربه  صباح اليوم بتركيا إثر علة لم تمهله طويلاً.

ورئاسة الجمهورية إذ تنعيه للشعب السوداني إنما تنعي جهده ومثابرته وتفانية في أداء مهامه  طوال الفترة التي تولى فيها منصبه.

و لد الفقيد بمدينة الحصاحيصا بولاية الجزيرة عام 1960، وحصل على بكالوريوس مع مرتبة الشرف – كلية الدراسات الاقتصادية والاجتماعية -جامعة الخرطوم في العام 1984.

وتلقى دراسات عليا في العلوم المصرفية في  إنجلترا.

التحق ببنك السودان المركزي في العام 1985 وعمل بكل الإدارات بالبنك، وتدرج حتى شغل وظيفة مدير عام الإدارة العامة للخدمات التنفيذية ومدير عام الإدارة العامة للأسواق المالية  ثم محافظاً لبنك السودان المركزي اعتباراً من 29/ديسمبر/2016.

ألا رحم الله فقيد البلاد حازم عبد القادر أحمد بابكر رحمة واسعة وأدخله فسيح جناته مع الصديقين والنبيين والشهداء  وألهم آله وذويه وزملاءه الصبر وإنا لله وإنا إليه راجعون.

 

المصدر: سونا

Share This