نفى الناطق الرسمي باسم بنك السودان المركزي، سامي عبدالحفيظ، صدور أي قرار من البنك المركزي بتحديد سقف للسحب من المصارف، وأنه ليس هناك أي تغيير في سياسات وإجراءات السحب من المصارف أوتحديد المبالغ المسحوبة. 
وقال عبدالحفيظ وفقاً لما نقلته وكالة السودان للأنباء يوم الأربعاء، إن ما نشر في بعض الصحف السيارة محض شائعات لا أساس لها من الصحة.
وأكد أن البنوك التجارية ظلت تمارس نشاطها المعتاد، وأن عمليات السحب والإيداع تجري بصورتها الطبيعية دون تدخل من المركزي.
وشدّد عبدالحفيظ على أن البنك المركزي يحرص على إجراء المعالجات المصرفية، وفقاً للضوابط والإجراءات التي تحكم العلاقة بينه وجمهور المتعاملين مع الجهاز المصرفي عبر القنوات الرسمية، داعياً لعدم الالتفات للشائعات.

Share This