كشف وزير المالية، د. إبراهيم البدوي، عن مشروع البطاقة الشخصية أو الهوية البيولوجية، مشيراً إلى أنه شرط لازم لعملية الانتقال للدخل الأساسي الشامل، وهو عبارة عن تحويل نقدي مباشر لكل مواطن سوداني.
وقال إن المشروع يعتبر من أهم المشاريع في المرحلة الحالية, وإن أيقونة المشروع الاجتماعي والاقتصادي ستكون لمعالجة كلفة المعيشة، ومحاصرة المشاكل المتعلقة بالتهريب والفساد.
وأوضح الوزير أن المشروع مرتبط بتقديم خدمات للأطفال والرعاية الصحية، مشيراً إلى أن هذه المسائل ستكون في بطاقة الهوية البيولوجية، وستحوي التعريف بكل مواطن سوداني عن طريق بطاقة واحدة.
وعقد الوزير اجتماعاً بالممثل المقيم لوكالات الأممالمتحدة بالسودان، قويِ يب سن، في مكتبه بالوزارة ، بحضور أزهري إدريس مدير التمويل الخارجي بالوزارة.
وأكد استعداد وكالات الأممالمتحدة المتخصصة لدعم البرنامج الإسعافي الاقتصادي، خاصة فيما يخص إحداث وظائف للشباب، ومعالجة قضية البطالة في المرحلة الانتقالية أو فترة الثمانية أشهر القادمة.
وأشار د. البدوي إلى مشروع بناء الثقة لتمويل التعداد السكاني والزراعي كمشروع واحد يشارك فيه عدد كبير من الشباب يتم فيه تدريبهم لتوفير وظائف نوعية لهم خلال الفترة القادمة.

المصدر: سودارس ورماة الحدق

Share This