واصل الجنيه الارتفاع مقابل الدولار لليوم الثالث على التوالى وتراجع سعره فى السوق السوداء إلى (39) جنيهاً.

و قال تجار عملة  أمس، إنه رغم عدم توفر الدولار فى السوق الموازي إلا أن الطلب عليه قليل الأمر الذى أدى إلى تراجعه أمام الجنيه. 

وأفاد أحد التجار – فضل حجب اسمه- أن سعر الدولار يترواح ما بين (39 40) جنيهاً وتوقع أن تشهد الأيام المقبلة تراجعًا جديدًا .

و أضاف (ربما يصل سعره إلى 35 جنيهًا( وعزا الأسباب إلى شح السيولة لدى المواطنين.

و كان اجتماع برئاسة رئيس الجمهورية المُشير عمر البشير وجه بامتصاص السيولة لتحجيم الكتلة النقدية خارج النظام المصرفي، وتوظيفها في المشروعات الإنتاجية، بعد ورود معلومات تشير الى سحب مبالغ كبيرة لشراء الدولار.

المصدر: النيلين و سوداراس

Share This