صعد معدل التضخم السنوي في السودان بنسبة 63.94% على أساس سنوي، في يوليو/تموز الماضي، مقارنة ب63.86% في يونيو/حزيران السابق له. 
وأرجع الجهاز المركزي للإحصاء في السودان (حكومي) الارتفاع إلى صعود أسعار مجموعة الأغذية والمشروبات.
وتشهد نسب التضخم في عموم البلاد صعوداً متسارعاً منذ نهاية 2017، مدفوعاً بهبوط حاد في سعر صرف العملة المحلية، مع وجود سوقين للصرف، رسمية وموازية.
كذلك، أقرت الحكومة السودانية مطلع العام الجاري، عدداً من الإجراءات الاقتصادية، من بينها رفع سعر الدولار إلى 18 جنيهاً، مقارنة ب 6.9 جنيهات سعر البيع الرسمي سابقاً.
بينما يبلغ سعر صرف الدولار الأميركي مقابل الجنيه، في السوق الموازية (السوداء)، نحو 43 جنيهاً.
ورفع المركزي السوداني السعر التأشيري بداية نوفمبر/شباط الجاري، إلى 30 جنيهاً لاستقطاب مدخرات السودانيين العاملين في الخارج بالنقد الأجنبي، وعائدات الصادرات.
وتستهدف الموازنة السودانية للعام الجاري، إبقاء معدل التضخم في حدود 19.5%، مع معدل نمو 4% من الناتج المحلي الإجمالي، مقارنة مع 4.4% في2017.

المصدر: النيلين

Share This