قال رئيس المجلس العسكري الانتقالي، الفريق أول ركن عبدالفتاح البرهان، إن الاتفاق الذي عقد بين المجلس العسكري وقوى إعلان الحرية والتغيير، انتظره الشعب السوداني منذ الاستقلال، وإنهم جاهزون لاستكمال المشوار مع قوى الحرية والتغيير. 
وأضاف أن الاتفاق الذي تم التوصل إليه بين الطرفين فجر السبت يؤسس للحكومة المدنية لتصبح واقعاً بعد انتظار، وأشار البرهان في تصريحات يوم السبت لقناة “الحدث”، أن أبواب السودان الآن مشرعة لاستيعاب جميع أبنائه ومكوناته.
وأضاف رئيس المجلس العسكري الانتقالي “جاهزون لاستكمال المشوار جنباً إلى جنب مع الحرية والتغيير”، مشيراً إلى أن الاتفاق أسس لبناء الحكومة المدنية لتصبح واقعاً بعد انتظار”.
وكان الوسيط الأفريقي إلى السودان، محمد الحسن لبات، قد أعلن، في مؤتمر صحفي عقده في الساعات الأولى من صباح السبت، أن المجلس العسكري السوداني وقوى الحرية والتغيير اتفقا على وثيقة دستورية كاملة تمهد للتوصل لحكومة انتقالية في البلاد.
وكان الوسيط الأفريقي إلى السودان، محمد الحسن لبات، قد أعلن، في مؤتمر صحفي عقده في الساعات الأولى من صباح السبت، أن المجلس العسكري السوداني وقوى الحرية والتغيير اتفقا على وثيقة دستورية كاملة تمهد للتوصل لحكومة انتقالية في البلاد.

المصدر: سوداراس وسودان سفاري

Share This